هذا ماقاله رئيس حزب تواصل عن المنسحبين من حزب تواصل …..

الاخبار

خلال مأدبة إفطار نظمها حزب تواصل هذه لليلة قال رئيس حزب التجمع الوطنى للإصلاح والتنمية تواصل الدكتور محمد محمود ولد سيدي إنهم في الحزب لم يقتنعوا بالمبررات التي قدمها من غادرو الحزب، مضيفا أنهم لم يأخذوا على الحزب غياب المؤسسية أو الديمقراطية، مبينا أن الحزب يحمد الله على الفترة التي قضوها فيه ويعترف لهم باجتهادهم، كما يعترفون هم له بمؤسسيته وبديمقراطيته، وبمبدأ الشورى داخل هيئاته.

ورفض رئيس حزب تواصل خلال كلمته بمناسبة الإفطار السنوي الذي ينظمه حزبه بمناسبة الذكرى السنوية لغزوة بدر الكبرى قراءة كلمة كانت في نص خطابه المكتوب مؤكدا أنه يرفض قراءتها وفضل عنها الحديث باللهجة الحسانية واصفا من غادرو الحزب إلى الضفة الأخرى بأنهم سيأتونها “مدبوغين” بالأخلاق الحميدة والديمقراطية..، معتبرا ذلك جزءا من مساهمة الحزب في البناء.

وأضاف أن حزب تواصل حزب وطني له رؤية يقتنع به البعض وشهد قبل أيام انضمامات واسعة وأصحابها يستحقون الشكر بهذه المناسبة.

وطالب رئيس حزب تواصل في خطابه الطبقة السياسية بتوسيع دائرة المشترك مهما كانت اختلافات وجهات النظر السياسية متباينة