القبض على عصابة نيجيرية تسطو على البنوك والأفراد

الاخبار

ألقت السلطات الموريتانية القبض على عصابة نيجيرية، متخصصة في السطو على البنوك.

وقال مفوض المفوضية الشرطة القضائية الحسن ولد صمب في تصريح للتفلزة الموريتانية (الرسمية)، مساء أمس الجمعة، إن العصابة تتكون من أربعة أفراد من الجنسية النيجيرية وسبق أن سطت العصابة على بنك، لتستحوذ على تسعة ملايين أوقية قديمة في الشهر الماضي.

وأوضح المفوض أن العصابة عند تنفيذها لأي عملية سطو، تغادر العاصمة نواكشوط، عبر استغلال زورق مطاطي إلى إحدى الدول المجاورة دون المرور عبر نقاط العبور.

وأكد ولد صمب أن الأجهزة الأمنية وجدت صعوبة في تحديد هوية العصابة التي نفذت عمليات عديدة، وليس لها سوابق، ما صعب من مهمة الشرطة،وفق تعبيره.

وأشار ولد صمب إلى أن الخيط الذي قاد إلى العصابة، هو قيام أفرادها بتحطيم نافذة سيارة، ليستحوذوا على مبلغ مليون أوقية قديمة.

وأكد أن هذا الخيط الذي تركته العصابة، قاد إلى العصابة، أثناء ترصدها ضحية لسلب أمواله بالقرب من إحدى البنوك الموريتانية.

وبثت التلفزة الموريتانية (الرسمية)، صورا تظهر فيها العصابة مكبلة بالأغلال في المفوضية التي استمعت إليهم بخصوص العمليات التي اعترفوا ببعضها.

وقال المفوض إن العصابة ستتم إحالتها إلى النيابة العامة لاستنطاقها و التحقيق معها في “الأفعال الجرمية” المنسوبة إلى أفرادها