المصطفى كاري : قطاع التعليم يعيش حالة موت سريري ..(مقابلة )

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 12 أكتوبر 2020 - 1:02 مساءً
المصطفى كاري : قطاع التعليم يعيش حالة موت سريري ..(مقابلة )

10..10..2020
في إطار سلسلة المقابلات التي بعدها موقع صوت الحق ،كان ضيف المجموعة الاستاذ المصطفى ول گاري الأمين العام المساعد ومسؤول العلاقات الخارجية لنقابة تحالف أستاذة موريتانيا ،تحدث الضيف في مستهل المقابلة عن دور المدرس المحوري في بناء الدول وتطورها في مختلف المجالات ،كما ذكر أن التعليم يعيش حالة موت سريري،وتتجلي اعراض موته في عدم مجاعة الإصلاحات وتهالك البني التحتية وأستخدام اللغه الفرنسيه للتدريس المواد العلمية ويتضح الأمر أكثر من خلال نسب نجاح ضئيلة أما أوضاع المدرس فحدث ولا حرج رواتب هزيلة وتحفيزات موغلة في السخرية أخرها التعويض الذي قدم للمصحيحين كزيادة ،رغم كون أغلب أساتذة المواد العلمية خريجو جامعات ومعاهد دولية عريقة ،وأثناء المقابلة ذكر الأستاذ أن المدرسين أستبشروا خير بتصريحات الرئيس حول ضرورة وجود مدرسة جمهورية تعمل علي صناعة جيل غد متجانس وموحد ت
الرؤي والتوجهات ويؤمن بالوطن ،لكن حتي اللحظة مازالت الحكومة تتلكأ في حلحلة مشاكل التعليم وتتجاهل الأمر والدليل عدم تقديم ت
أي مساعدة للأساتذة طيلة جائحة كورونا التي أثرت على الكل ،وتطرق النقابي ول گاري للظروف المصححين واصفا إياها بالمشينة والمهينة ،لا تعويض مجزي لانقل لا دفع تكاليف إقامة …إلخ..وصرح النقيب انهم ملوا الشعارات وسئموا الوعود العرقوبية وفي رده على أسئلة أعضاء المجموعة ،حول واقع التعليم ،ذكر أن القطاع يعيش حالة موت سريري ،لكن رغم وضعه الحرج يمكن إصلاحه بتضافر جهود الجميع لأن التعليم يهم الجميع فبإشراف وإشراك الميدانيين في تسيير القطاع وبتطوير. وتحسين خبرات الأساتذة ،وفي رده علي سؤال الزميلة المحاورة من إدارة الموقع حول تصريحات مدير مديرية الإمتحانات ،رد ا
النقيب أنه مجرد تصريح لايقدم ولايؤخر ،أما فيما يخص أعتصام الأساتذة ومدي تجاوب وزارة التهذيب الوطني والتكوين التقني والإصلاح مازال دون التوقع ذاكرا أن الأفعال لاتحتاج أقوالا .كما عرج أن الأساتذة ماضون في حراكهم المشروع ومتمسكون بمطالبهم ومستعدون للتفاوض جاد ،كما ظمأن النقيب وكلاء التلاميذ علي طييعة التصحيح مطالبا إياه بضرورة لعب دورهم الأساسي في دعم الأساتذة والتعاون معهم لأداء مهمتهم النبيلة ،وفي رده على سؤال حول التعدد النقابي أن المعضلة تكمن في الوزارة ومدي تعاطيها مع النقابات المهنية وفي الأخير ناشد الأستاذ المصطفي ول كاري الوزارة بضرورة القيام بإصلاح حقيقي لتادرك منظومتنا التعليمية وأن أول خطوة لأصلاح ناجح وناجع هي وضع المدرس في ظروف مناسبة لأداء مهمته علي أحسن وجه

موقع صوت الحق

رابط مختصر