السيول تمنع والي الحوض الشرقي من الوصول إلى المتضررين

منعت السيول التي عرفتها المناطق الشرقية من موريتانيا والي الحوض الشرقي صال صيدو من زيارة الأماكن التي تضررت جراء السيول، وكذا السكان الذي شردتهم من منازلهم في باسكنو والقرى المجاورة لها.
وعاد الوالي أدراجه إلى النعمة بعد الوصول إلى أمات العكاريش 20 كلم من النعمة، حيث قطعت السيول الطريق بشكل كامل، وذلك رغم وجود طريق معبد في المنطقة.
وشردت السيول مياه الأمطار سكان عدة أحياء في باسكنو، كما تضررت قرى اخرى مجاورة للمدينة كقرية الركن 20 كلم غربي باسكنو، وقرية “نيره” قرب فصالة أقصى الشرق الموريتاني غير بعيد من الحدود
المصدر : الأخبار

عن admin

شاهد أيضاً

المرصد الموريتاني لحقوق الإنسان ينتقد القمع الذي تخلل الاحتجاجات الطلابية

صوت الحق :انتقد المرصد الموريتاني لحقوق الإنسان ماوصفه القمع والتنكيل الذي تعرض له الطلاب وهم …