وفاة شخصين وتسجيل عدة إصابات بمرض “غامض” في ولاية الحوض الشرقي

اثنين, 23/10/2023

صوت الحق : أعلنت الإدارة الجهوية للصحة بولاية الحوض الشرقي وفاة شخصين إثر إصابتهما بمرض غامض، مضيفة أنهما وصلا مستشفى باسكنو “بعد تفاقم حالتهما”.

وأكدت الإدارة في منشور على فيسبوك، تسجيل حالات إصابة بإلتهاب حاد في اللوزتين مصحوبا بضيق تنفس لعدد من السكان في منطقة فصالة التابعة لمقاطعة باسكنو.

وأضافت الإدارة الجهوية أن “الوضعية العامة للمرضى مطمئنة الآن ويتم حجزهم في مستشفى باسكنو حيث يحظون بالرعاية والعلاجات الضرورية، وقد تم إرسال عينات مخبرية إلى وزارة الصحة لإجراء الفحوص التشخيصية اللازمة”.

وفي ما يلي التوضيح الصادر عن الإدارة الجهوية للصحة بولاية الحوض الشرقي:

“سجلت في منطقة فصالة التابعة لمقاطعة باسكنو مؤخرا حالات إصابة بإلتهاب حاد في اللوزتين مصحوبا بضيق تنفس، وفور اشعارها بالموضوع، عقدت وزارة الصحة اجتماعا عبر تقنية الفيديو ترأسه السيد الأمين العام للوزارة ضم المدير العام للصحة العمومية ومسؤولي الرقابة الوبائية وطاقم الإدارة الجهوية للصحة بالحوض الشرقي والطبيب الرئيس للدائرة الصحية بمقاطعة باسكنو، إضافة إلى مدير مركز الاستطباب بباسكنو ومستشارين من فريق منظمة الصحة العالمية.

وقد تمخض عن الاجتماع ارسال بعثة استقصاء وبائي من الإدارة الجهوية للصحة بالحوض الشرقي التي كانت قد شكلت خلية متابعة وتنسيق، برئاسة المدير الجهوي للصحة وتضم إلى جانب مسؤولي الرقابة الوبائية بالإدارة الطبيب الرئيس للدائرة الصحية بمقاطعة تمبدغة وممثلا لمنظمة الصحة العالمية.

وقد قامت البعثة بمعية الطبيب الرئيس للدائرة الصحية بمقاطعة باسكنو بزيارة القرى الواقعة على الشريط الحدودي قرب فصالة والتي تنحدر منها الحالات المرضية، للقيام بتحديد المخالطين المحتملين.

إن الوضعية العامة للمرضى مطمئنة الآن ويتم حجزهم في مستشفى باسكنو حيث يحظون بالرعاية والعلاجات الضرورية، وقد تم إرسال عينات مخبرية إلى وزارة الصحة لإجراء الفحوص التشخيصية اللازمة.

إن المدير الجهوي للصحة بالحوض الشرقي إذ يعلن عن أسفه البالغ لوفاة مريضين وصلا إلى مستشفى باسكنو بعد تفاقم حالتهما الصحية، فإنه يعرب باسم وزيرة الصحة، عن خالص عزائه لذوي المتوفين راجيا المولى عز وجل أن يتغمدهم بواسع مغفرته، كما يتمنى للمصابين الشفاء العاجلوفاة شخصين وتسجيل عدة إصابات بمرض “غامض” في ولاية الحوض الشرقي
اثنين, 23/10/2023 – 09:37

الزهرة أنفو : أعلنت الإدارة الجهوية للصحة بولاية الحوض الشرقي وفاة شخصين إثر إصابتهما بمرض غامض، مضيفة أنهما وصلا مستشفى باسكنو “بعد تفاقم حالتهما”.

وأكدت الإدارة في منشور على فيسبوك، تسجيل حالات إصابة بإلتهاب حاد في اللوزتين مصحوبا بضيق تنفس لعدد من السكان في منطقة فصالة التابعة لمقاطعة باسكنو.

وأضافت الإدارة الجهوية أن “الوضعية العامة للمرضى مطمئنة الآن ويتم حجزهم في مستشفى باسكنو حيث يحظون بالرعاية والعلاجات الضرورية، وقد تم إرسال عينات مخبرية إلى وزارة الصحة لإجراء الفحوص التشخيصية اللازمة”.

وفي ما يلي التوضيح الصادر عن الإدارة الجهوية للصحة بولاية الحوض الشرقي:

“سجلت في منطقة فصالة التابعة لمقاطعة باسكنو مؤخرا حالات إصابة بإلتهاب حاد في اللوزتين مصحوبا بضيق تنفس، وفور اشعارها بالموضوع، عقدت وزارة الصحة اجتماعا عبر تقنية الفيديو ترأسه السيد الأمين العام للوزارة ضم المدير العام للصحة العمومية ومسؤولي الرقابة الوبائية وطاقم الإدارة الجهوية للصحة بالحوض الشرقي والطبيب الرئيس للدائرة الصحية بمقاطعة باسكنو، إضافة إلى مدير مركز الاستطباب بباسكنو ومستشارين من فريق منظمة الصحة العالمية.

وقد تمخض عن الاجتماع ارسال بعثة استقصاء وبائي من الإدارة الجهوية للصحة بالحوض الشرقي التي كانت قد شكلت خلية متابعة وتنسيق، برئاسة المدير الجهوي للصحة وتضم إلى جانب مسؤولي الرقابة الوبائية بالإدارة الطبيب الرئيس للدائرة الصحية بمقاطعة تمبدغة وممثلا لمنظمة الصحة العالمية.

وقد قامت البعثة بمعية الطبيب الرئيس للدائرة الصحية بمقاطعة باسكنو بزيارة القرى الواقعة على الشريط الحدودي قرب فصالة والتي تنحدر منها الحالات المرضية، للقيام بتحديد المخالطين المحتملين.

إن الوضعية العامة للمرضى مطمئنة الآن ويتم حجزهم في مستشفى باسكنو حيث يحظون بالرعاية والعلاجات الضرورية، وقد تم إرسال عينات مخبرية إلى وزارة الصحة لإجراء الفحوص التشخيصية اللازمة.

إن المدير الجهوي للصحة بالحوض الشرقي إذ يعلن عن أسفه البالغ لوفاة مريضين وصلا إلى مستشفى باسكنو بعد تفاقم حالتهما الصحية، فإنه يعرب باسم وزيرة الصحة، عن خالص عزائه لذوي المتوفين راجيا المولى عز وجل أن يتغمدهم بواسع مغفرته، كما يتمنى للمصابين الشفاء العاجل

عن admin

شاهد أيضاً

المرصد الموريتاني لحقوق الإنسان ينتقد القمع الذي تخلل الاحتجاجات الطلابية

صوت الحق :انتقد المرصد الموريتاني لحقوق الإنسان ماوصفه القمع والتنكيل الذي تعرض له الطلاب وهم …