من هو الجنرال الإيراني الحاج صادق الذي قتل في انفجار دمشق؟

صوت الحق :نقلت وكالة رويترز، اليوم السبت، عن مصادر مطلعة قولها إن الانفجار الذي استهدف منزلا في منطقة المزة في دمشق، تسبب بمقتل مسؤول استخبارات “فيلق القدس” بسوريا وعدد من المسؤولين.

وقُتل صادق أوميد زادة، المسؤول الرفيع في فيلق القدس، بدمشق اليوم، إثر غارة إسرائيلية استهدفت مبنى سكنيا في حي المزة بدمشق.

وصادق أوميد زادة جنرال في قوات “فيلق القدس” التابع للحرس الثوري الإيراني، وهو مسؤول وحدة استخبارات الفيلق في سوريا.

والجنرال زادة من مواليد العاصمة طهران، وكان من المقربين من قائد فيلق القدس في سوريا الجنرال رضي موسوي، الذي اغتالته إسرائيل بطائرة مسيرة قرب دمشق في كانون الأول الماضي.

وفي ظل المعلومات الشحيحة عن الجنرال صادق أوميد زادة، والذي يدعى بـ”الحاج صادق”، فإنه يبلغ من العمر 58 عاماً، كما ذكرت منصات إخبارية مقربة من الحرس الثوري.

وتقول منصة “قدس” التابعة للحرس الثوري، إنه منذ بداية الحرب في سوريا تواجد في دمشق إلى جانب قائد فيلق القدس السابق قاسم سليماني، الذي اغتالته أمريكا في العراق عام 2020.

وهجوم اليوم السبت الذي شنته إسرائيل، استهدف وحدة استخبارات الحرس الثوري الإيراني في سوريا، وكان حاضراً في المبنى صادق أوميد زادة ومعاونوه، واتضح أن معاونه المرافق له “الحاج غلام” وهو اسم حركي، كان من بين القتلى (اسمه الحقيقي حيدر).

وفي سياق متصل، أعلن الحرس الثوري الإيراني في بيان له مقتل 4 وصفهم بـ”مستشارين عسكريين إيرانيين” نتيجة الغارة الإسرائيلية على دمشق.

وربطت وسائل إعلام رسمية إيرانية الهجوم الإسرائيلي اليوم على دمشق، بالهجوم الذي نفذه الحرس الثوري الثلاثاء الماضي على أهدف للموساد الإسرائيلي في شمال العراق

عن admin

شاهد أيضاً

قناة صهيونية:مفاوضات متقدمة ستسفر عن تبادل في الاسرى والسماح بإدخال الوقود

صوت الحق :قالت القناة13الصهيونية إن مفاوضات متقدمة بين الجانبين الفلسطيني والصهيوني تجري هذه الأثناء على …