المملكة المغربية أكبر شريك اقتصادي إفريقي لموريتانيا

تعتبر المملكة المغربية أول مستثمر أفريقي في موريتانيا في قطاعات متنوعة مثل الاتصالات والبنوك ومواد البناء وصيد الأسماك والخدمات اللوجستية.
“إن إعادة اندماج موريتانيا الاقتصادي والجمركي في المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا تتيح إمكانية تعزيز الاستثمار المغربي الموريتاني في اتجاه دول غرب إفريقيا” كما يقول عزيز القادري رئيس لجنة إفريقيا في الاتحاد العام لمقاولات المغرب خلال وجوده في نواكشوط في منتصف ديسمبر.
وقد رافقه مائة من الفاعلين الاقتصاديين للتواصل مع القطاع الخاص الموريتاني وإيجاد الفرص. وقد اختتمت الزيارة باثنتي عشرة اتفاقية بما في ذلك عقد لبناء وحدة لمعالجة المأكولات البحرية، وهي صفقة لمجموعة سانام وهي على دراية كبيرة بالبلاد حيث كانت موجودة منذ عدة سنوات. مقدار الاستثمار الجديد أكثر من 30 مليون يورو.
من الناحية التجارية لم تنقطع التبادلات بين الرباط ونواكشوط تقريبًا. في عام 2017 بلغت الصادرات المغربية 1.7 مليار درهم (156 مليون يورو) أكثر من ثلثها تتعلق بالمنتجات الغذائية والسلع الاستهلاكية. في ذلك العام كان المغرب أكبر مورد أفريقي لموريتانيا.
في المقابل لا تتجاوز الصادرات الموريتانية إلى المغرب مليار أوقية (أقل من 3 ملايين يورو) سنوياً. يقول مجلس الأعمال المغربي-الموريتاني: “الزيادة في تواتر خطوط الشحن وإدخال خطوط جديدة للبضائع من شأنها أن تقلل تكاليف النقل وتسهل التجارة
ترجمة موقع الصحراء

عن admin

شاهد أيضاً

ولد مولود : لم يتغير أي شيء في البلاد بعد سنتين أو ثلاث

صوت الحق : .قال رئيس حزب اتحاد قوى التقدم الدكتور محمد ولد مولود إن دور …