Journalists watch, Saudi Crown Prince Mohammed bin Salman welcomes the Emir of Qatar Tamim bin Hamad Al-Thani, on a screen in the media centre ahead of the 41st Gulf Cooperation Council (GCC) summit in the city of al-Ula in northwestern Saudi Arabia on January 5, 2021. - Saudi Arabia will reopen its borders and airspace to Qatar, US and Kuwaiti officials said, a major step towards ending a diplomatic rift that has seen Riyadh lead an alliance isolating Doha. The bombshell announcement came on the eve of GCC annual summit in the northwestern Saudi Arabian city of Al-Ula, where the dispute was already set to top the agenda. (Photo by FAYEZ NURELDINE / AFP)

محمد بن سلمان يخالف إجراءات كورونا لعناق تميم لدى وصوله

رغم التزام ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بإجراءات التباعد الاجتماعي أثناء استقباله لوفود دول مجلس التعاون الخليجي التي وصلت مطار محافظة العلا، صباح الثلاثاء، فقد خالف هذه القواعد لدى وصول أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني

وشهد استقبال بن سلمان لأمير قطر عناقا استمر لثوان، الأمر الذي علقت عليه وكالة الأنباء السعودية (واس) بقولها إنه “عناق أخوة، يعبر عن عميق العلاقة (…)” بين البلدين

ووصلت جميع الوفود المشاركة في القمة الخليجية الـ41 التي تأتي غداة إعادة فتح الأجواء والحدود بين السعودية بعد أكثر من ثلاث سنوات من قطع العلاقات

ويتوقع أن تحذو مصر والبحرين والإمارات حذو الرياض

وكانت ثلاث دول خليجية ومصر أعلنت في يونيو 2017 قطع العلاقات مع قطر، متهمة إياها بالتقرب من إيران ودعم مجموعات إسلامية متطرفة، الأمر الذي نفته الدوحة

وجاء إعلان فتح المجال الجوي والحدود البرية أمام قطر الاثنين من الكويت التي تقوم بوساطة في الأزمة منذ بدئها

وقال وزير خارجية الكويت الشيخ أحمد ناصر الصباح “تمّ الاتفاق على فتح الأجواء والحدود البرية والبحرية بين المملكة العربية السعودية ودولة قطر” اعتباراً من مساء الاثنين

وعقب إغلاق السعودية مجالها الجوي، اضطرت الطائرات القطرية للتحليق فوق إيران، ودفع رسوم باهظة لطهران لذلك، أكثر من مئة مليون دولار سنويا، وفق صحيفة نيويورك تايمز الأميركية

ورحّبت أنقرة الداعمة لقطر، بالانفراج. وقالت وزارة الخارجية التركية في بيان إنّ أنقرة “ترحّب” بقرار إعادة فتح الحدود القطرية-السعودية وتعتبره “خطوة هامة نحو إيجاد حلّ للنزاع” وتأمل “بإيجاد حلّ كامل ودائم للنزاع على أسس الاحترام المتبادل لسيادة البلدين ورفع عقوبات أخرى مفروضة على الشعب القطري بأسرع وقت ممكن”

وقال مسؤولون أميركيون وسعوديون لوول ستريت جورنال إن حلا وسطا تم التوصل إليه، يسمح لقطر بتحليق الطائرات مرة أخرى فوق الدول الأربع مقابل إسقاط الخطوط الجوية القطرية سلسلة من الطعون القانونية ضد هذه الدول

وفي يوليو الماضي، قالت الخطوط الجوية القطرية، على موقعها الإلكتروني، إنها رفعت أربعة طلبات أمام التحكيم الاستثماري الدولي تطلب فيها تعويض قدره 5 مليارات دولار من الدول الأربع، بسبب إجراءات المقاطعة التي تفرضها هذه الدول على الدوحة منذ 2017

عراقيل في طريق المصالحة مع قطر.. “الاتفاق كاد أن ينهار وجذور الأزمة لا تزال موجودة”

ذكرت وسائل إعلام أميركية أن الاتفاق بين قطر وكل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر كاد أن يفشل، الأحد، بعد سوء فهم بين الدوحة والرياض

فيما نقلت صحيفة واشنطن بوست عن شخص مطلع على المفاوضات أن الدول الأربع تخلت عن الشروط الـ13 مقابل سحب قطر لقضاياها في منظمة التجارة العالمية والمنظمات العالمية

وأضاف أن الإمارات قاومت المصالحة مع قطر، لكن السعودية “أرادت إنهاء المقاطعة، وعدم بقاء الأزمة على طاولتها مع قرب دخول إدارة جو بايدن البيت الأبيض”

فيما تحدث مسؤول أميركي رفيع ثان عن أن “الاتفاق ليس مثاليا، لكن أطرافه ستكسب أكثر من إنهاء هذه الأزمة بالمقارنة مع تركها دون حل إلى ما بعد إدارة ترامب”

وفي نفس السياق، نقل موقع أكسيوس عن دبلوماسي خليجي رفيع قوله إن الاتفاق “خطوة في الاتجاه الصحيح لكنه لا يعني نهاية الأزمة
قناة الحرة

عن admin

شاهد أيضاً

عزيز :انا الوحيد من بين جميع المشمولين في ملف العشرية لذي فرضت عليه الإقامة الجبرية (تدوينة )

صوت الحق :بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على اشرف المرسلين للمرة الثانية على التوالي …