وجود ضبابية بشأن قيادة المؤسسة العسكرية

يرى بعض المراقبين للشأن الموريتاني، وجود ضبابية بشأن قيادة المؤسسة العسكرية، بعد تعيين الفريق محمد ولد الغزواني وزيرا للدفاع.

فلأول مرة تبقى قيادة الأركان الوطنية للجيوش بدون قائد مباشر، ولأول مرة منذ عشرات السنين يتم تعيين وزير للدفاع من المؤسسة العسكرية، حيث أقدم ولد عبد العزيز على هذه الفعلة دون معرفة خلفيتها، ليبقي قيادة الأركان بدون قائد رسمي.

ولم تتسرب أية معلومات عن القائد المتوقع لقيادة أركان الجيوش، وإن كان كلام وزير الدفاع خلال إجتماعه بقادة الأركان والوحدات العسكرية بنواكشوط، يفهم منه، أنه سيواصل مهمة قيادة الأركان إلى نهاية السنة، حيث سيحال بشكل رسمي إلى التقاعد، أو على الأقل حتى تنتهي فعاليات تخليد عيد الإستقلال في مدينة النعمة عاصمة ولاية الحوض الشرقي.

ومهما يكن من أمر، فإن الضبابية ماتزال موجودة حول قيادة المؤسسة العسكرية في موريتانيا، بعد إنتقال الرجل إلى مباني وزارة الدفاع، بدلا من قيادة أركان الجيوش
ميادين

عن admin

شاهد أيضاً

كورونا : تفاصيل الحصيلة الوبائية اليوم