أطر ورجال أعمال انواذيبو.. ومسيرة تجاهل المدينة !/ عبد الباقي العربي

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 3 يناير 2019 - 3:44 مساءً
أطر ورجال أعمال انواذيبو.. ومسيرة تجاهل المدينة !/ عبد الباقي العربي

أطر ورجال أعمال انواذيبو.. ومسيرة تجاهل المدينة!

يعتزم الأن بعض الأطر و رجال الأعمال في مدينة انواذيبو تنظيم مناسبة كرنفالية فارغة حول المأمورية الثالثة في خرق واضح للدستور، لكن ليس هذا هو المشكلة فقط، بل أن هؤلاء الذين يريدون الحديث باسم انواذيبو، لم يعرفهم السكان يوما، لم يبنوا مستشفى، ولا ساعدوا محتاجا، حفنة من أهل المال منذ التعدد الديمقراطي، وهم هكذا، يجرون خلف كل الحكام، منظمين مبادرات، وحاشدين، وقد تزامن هذا النشاط الأخير مع موسم الصيد الذي جعلهم يصيدون بدورهم في المياه العكرة للمأمورية الثالثة.
مارسوا السياسية كما تشاؤون، والكذب إذا أردتم، لكن ليس باسم مدينة لا تعرفكم ،ولا باسمنا كشباب حاضر و حي و معاين لواقع المدينة المرزي الذي تتفرجون عليه.
إن الموقف السياسي خيار، من شاء دعم أو عارض، لكن باسمه فقط، أما أن يتكلم باسم شعب بكامله، فهذا خطأ ولا يمكن السكوت عنه.

#بقلم_إبن_مدينة_أنواذيبو_عبدالباقي_العربي

رابط مختصر